быстрый займ на карту без отказов

 

أشياء غريبة ومذهلة تحدث لك عندما تنام

أشياء غريبة ومذهلة تحدث لك عندما تنام

قد تظن أن النوم هو عملية ترتاح فيها جميع أجزاء جسمك. ربما الأمر بمفهومه العام صحيح، لكن الأمر المذهل أن فكرة الراحة هي التي تختلف عما كنت تتصوره. الراحة بالنسبة لبعض أجزاء جسمنا لا تعني السكون والخمول، لكنها تعني أداء مهام مختلفة كي تستعيد نشاطها من جديد، أو أن تقوم بأداء نفس المهام لكن بمعدل أقل كثيرًا مما اعتادت عليه خلال فترة الاستيقاظ.

قد تظن أن النوم هو عملية ترتاح فيها جميع أجزاء جسمك. ربما الأمر بمفهومه العام صحيح، لكن الأمر المذهل أن فكرة الراحة هي التي تختلف عما كنت تتصوره. الراحة بالنسبة لبعض أجزاء جسمنا لا تعني السكون والخمول، لكنها تعني أداء مهام مختلفة كي تستعيد نشاطها من جديد، أو أن تقوم بأداء نفس المهام لكن بمعدل أقل كثيرًا مما اعتادت عليه خلال فترة الاستيقاظ.

نحن نضيع ثلث حياتنا في النوم، الذي يمثل فعالية هامة وحاسمة من أجل صحتنا وأفعال الرفاهية الأساسية مثل الأكل والعمل. قكرة لماذا نحن بحاجة إلى النوم لم تكن دائمًا واضحة بالنسبة للعلماء. نحن نعلم أن النوم يجعلنا نشعر بحيوية أكثر ويحسن مزاجنا، ولكن ما الذي يحدث حقًا في الدماغ والجسم عندما نكون في وقت الراحة هذا؟

المخ

حددت بعض الأبحاث عددًا من الأسباب التي تجعل النوم أمرًا بالغ الأهمية لصحتنا، فعندما نكون نائمين، فإن العضو الرئيسي الذي يظل عاملًا بنشاط دائم هو الدماغ. في الواقع، فإنه أثناء النوم، تعمل الخلايا العصبية في الدماغ بنفس النشاط والحيوية التي تقوم بها خلال ساعات الاستيقاظ، وربما هذا ما يجعلنا لا نستغرب أن ما يحدث خلال ساعات الراحة لدينا هو في غاية الأهمية للدماغ والوظائف المعرفية.

هذه بعض الأمور المذهلة التي تحدث في دماغك خلال نومك:

1- اتخاذ القرارات

وجدت بعض الأبحاث الجديدة أنه يمكن للدماغ معالجة المعلومات والاستعداد لاتخاذ إجراءات معينة أثناء النوم، واتخاذ القرارات بشكل فعال في حين أنك فاقد للوعي تقريبًا، ووجدت دراسة حديثة أن الدماغ يعالج  المحفزات المعقدة أثناء النوم، ويستخدم هذه المعلومات لاتخاذ القرارات في حين يكون مستيقظًا، وطلب الباحثون من المشاركين تصنيف الكلمات المنطوقة التي جرى فصلها إلى فئات مختلفة – الكلمات التي تشير إلى الحيوانات أو الأشياء؛ والكلمات الحقيقية مقابل الكلمات الوهمية – وطلب الإشارة إلى فئة الكلمة التي يسمعوها عن طريق الضغط على أزرار اليمين أو اليسار.

عندما أصبحت المهمة أوتوماتيكية، طلب من المشاركين الاستمرار ولكن قيل لهم أيضًا أنهم يمكن أن يناموا (كانوا يرقدون في غرفة مظلمة). عندما كان المشاركون نائمين، بدأ الباحثون في إدخال كلمات جديدة من نفس الفئات، وأظهرت أجهزة مراقبة الدماغ أنه حتى عندما كان هؤلاء نائمين، واصلت عقولهم إعداد الوظيفة الحركية لديهم لخلق ردود فعل الضغط على اليمين واليسار على أساس معنى الكلمات التي سمعوها.

2- خلق ودمج الذكريات

بينما تكون نائمًا، يكون الدماغ مشغولًا في تشكيل ذكريات جديدة، وتعزيز الذكريات القديمة، وربط الذكريات الأكثر حداثة مع الذكريات السابقة، وبالتالي فإن عدم لجوئك للراحة يمكن أن يكون له تأثير كبير على الحصين، وهي منطقة من الدماغ تشارك في خلق الذاكرة وعمليات دمجها.

لهذا السبب، يلعب النوم دورًا هامًا جدًا في التعلم، فهو يساعدنا على تعزيز المعلومات الجديدة التي نتلقاها لنحسن من قدراتنا على استدعائها لاحقًا.

Share

شارك برأيك وأضف تعليق

تابعونا علي FaceBook

Facebook Pagelike Widget

الاستطلاعات

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع ؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
جميع الحقوق محفوظه لـ بوابة شامل 24 الاخبارية - برمجة شركة داتا ايجيبت لخدمات الويب وتقنية المعلومات 2019 ©