быстрый займ на карту без отказов

 

أغرب حالة بالعالم.. يمضي 20 ساعة تحت الضوء الأزرق للبقاء حياً

أغرب حالة بالعالم.. يمضي 20 ساعة تحت الضوء الأزرق للبقاء حياً

حياته ليست كغيره من الأطفال الذين يقضون طفولتهم في اللعب خارج المنزل مستمتعين بأشعة الشمس فإسماعيل علي «4 أعوام» يتخذ من سريره المحاط بالضوء الأزرق رفيقاً له لمدة 20 ساعة كل يوم للبقاء على قيد الحياة منذ ولادته.

حياته ليست كغيره من الأطفال الذين يقضون طفولتهم في اللعب خارج المنزل مستمتعين بأشعة الشمس فإسماعيل علي «4 أعوام» يتخذ من سريره المحاط بالضوء الأزرق رفيقاً له لمدة 20 ساعة كل يوم للبقاء على قيد الحياة منذ ولادته.

ولد إسماعيل مصاباً بحالة نادرة من «متلازمة كريغلر نجار» التي تصيب فقط 100 شخص حول العالم وتجعل حياة مرضاها مقرونة باللون الأزرق لساعات طوال فيختفي نمط أسلوب الحياة الطبيعي. تؤدي إلى حدوث اضطراب نادر يؤثر على التمثيل الغذائي لمادة البيليروبين الصفراء، التي تنتج عن تكسير أو تحلل خلايا الدم الحمراء من مادة الهيموغلوبين.

يفقتقد جسم إسماعيل لأنزيم هام يكسر مستويات عالية من خلايا الدم الحمراء القديمة أو البالية في الجسد، مما لا يتسبب فقط في جعل عينيه صفراء اللون أحياناً، ولكن يمكن أن يؤدي إلى تراكم قاتل للسموم في الكبد.

ولكسر خلايا الدم الحمراء القديمة أو البالية، يقضي إسماعيل معظم يومه على سرير مدعوم بأشعة العلاج بالضوء، وقد عملت أسرة إسماعيل التي تقيم في منطقة لوتون في بريطانيا جاهدة على توفير هذا السرير له في محاولة لإبقائه على قيد الحياة.

عملية زرع الكبد قد تكون طوق نجاة لتخليص إسماعيل من الألم وربما تكون العلاج الوحيد المتاح له، لكن والدته شاهزيا تشوداري، 43 عاماً، تخشى أن تتسبب في موته إن لم تنجح.

ونتيجة لنوعية علاج إسماعيل المرتبط بالضوء الأزرق، لا يستطيع إسماعيل سوى الذهاب إلى المدرسة لمدة ساعتين في كل مرة، وفقط عندما تكون صحته جيدة بما فيه الكفاية

Share

شارك برأيك وأضف تعليق

تابعونا علي FaceBook

Facebook Pagelike Widget

الاستطلاعات

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع ؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
جميع الحقوق محفوظه لـ بوابة شامل 24 الاخبارية - برمجة شركة داتا ايجيبت لخدمات الويب وتقنية المعلومات 2019 ©