быстрый займ на карту без отказов

 

الإمارات في المرتبة الأولى كأفضل وجهة للموارد البشرية

الإمارات في المرتبة الأولى كأفضل وجهة للموارد البشرية

كشف مجمع دبي للمعرفة وجمعية إدارة الموارد البشرية الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، أكبر جمعية احترافية للموارد البشرية في العالم وتضم 285 ألف عضو في 165 بلداً، عن نتائج دراسة بحثية شاملة للسوق بعنوان «وجهات الموارد البشرية الناشئة – الاتجاهات الإقليمية والدولية للموارد البشرية». وجرى إعلان نتائج الدراسة خلال مؤتمر ومعرض الموارد البشرية 2017، وهي تتناول نظرة موظفي الموارد البشرية إلى مهنتهم والقطاع عموماً.
وأجريت الدراسة في إطار الشراكة بين المجمع والجمعية، لتحديد الاتجاهات العالمية للموارد البشرية، ووجهات الموارد البشرية الناشئة، وتوسع شركاتها وشهيتها للمخاطر في 27 دولة في أوروبا ودول مجلس التعاون الخليجي وآسيا. وجمعت ردود 835 موظف أمن مؤسسات أو إدارات الموارد البشرية في جميع أنحاء العالم.
ووجد الباحثون أن دولة الإمارات، تحتل المرتبة الأولى في قائمة الأسواق الناشئة التي يعتقد أنها ستكون الوجهة التالية للموارد البشرية، متقدمة بهامش كبير على أسواق رائدة، مثل سنغافورة وماليزيا. كما طلب من المشاركين ترتيب أفضل خمس دول، من حيث قيادة العالم في مجال الابتكار. وأظهرت النتائج أن الولايات المتحدة تعد رائدة عالمية في ممارسات الموارد البشرية المبتكرة بهامش كبير، تليها المملكة المتحدة وکندا وأسترالیا. وفيما يخص الأسواق الناشئة، جاءت الإمارات منافساً رئيسياً، متفوقة على أسواق مثل سنغافورة والهند وفنلندا.

 واحتلت الإمارات المرتبة الرابعة، في سهولة تأسيس مشاريع الأعمال، متقدمة على أستراليا وأوروبا وسنغافورة، وجاءت الولايات المتحدة في المرتبة الأولى، وحلت كندا والمملكة المتحدة ثانية وثالثة على التوالي.
وعندما طلب من المشاركين ترتيب المناطق/ البلدان التي تتيح للشركات التوسع دولياً، احتلت الإمارات المركز الرابع، متقدمة على الولايات المتحدة وأستراليا اللتين تعدان وجهتين رائدتين، في حين جاءت أوروبا وكندا والمملكة المتحدة في المرتبة الأعلى منطقة/ بلداً مفضلاً للتوسع الدولي. وظهرت أهمية فرص تعزيز شبكات العلاقات بشكل واضح، إذ اختار المشاركون الولايات المتحدة، أفضل وجهة لفرص تعزيز شبكات العلاقات المحتملة، واحتلت الإمارات المركز الثاني قبل المملكة المتحدة وأوروبا وكندا وأستراليا. وصنّف المشاركون الإمارات في المرتبة الثالثة بين أكثر الوجهات المفضلة لحضور فعاليات الموارد البشرية العالمية، تتبعها المملكة المتحدة وأوروبا وكندا وأستراليا. كما صُنّفت الإمارات أكثر سوق ناشئة مفضلة لجولات الوفود المهنية، تتبعها الصين والهند وجنوب إفريقيا وماليزيا.
وقال محمد عبد الله، المدير العام لمجمع دبي للمعرفة: «يسرنا أن نكشف عن نتائج دراستنا البحثية للسوق التي أجريت بالتعاون مع شريكنا، جمعية إدارة الموارد البشرية (SHRM). إن هذه النتائج دليل على التزامنا بالتميز، كما تؤكد جهودنا الرامية إلى تعزيز مكانة دولة الإمارات مركزاً عالمياً رائداً للموارد البشرية. ففي ظل التغيرات الكبرى التي نشهدها في عصرنا الحالي والتحديات المستمرة التي تواجه الشركات، تعدّ مهنة الموارد البشرية عاملاً أساسياً لتطوير رأسمالنا البشري وتنميته».
وقال براد بويسون، المدير التنفيذي للجمعية «لا يمكن بناء اقتصاد مستدام وقائم على المعرفة بدون اتباع ممارسات عالمية المستوى إزاء الموظفين. وأبرز الدروس المستفادة من هذه الاستبانة تتمثل في مستوى الثقة الكبيرة لدى الأطراف المعنية في مجال الموارد البشرية في العالم، بإمكانات الإمارات وقدرتها على أن تصبح مركزاً إقليمياً للتميز».
Share

شارك برأيك وأضف تعليق

تابعونا علي FaceBook

Facebook Pagelike Widget

الاستطلاعات

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع ؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
جميع الحقوق محفوظه لـ بوابة شامل 24 الاخبارية - برمجة شركة داتا ايجيبت لخدمات الويب وتقنية المعلومات 2019 ©