быстрый займ на карту без отказов

 

العثور على جثة شاب وفتاة عاريتين داخل جراج بالدقهلية

العثور على جثة شاب وفتاة عاريتين داخل جراج بالدقهلية

أرشيفية

كشفت مباحث مركز طلخا لغز العثور على جثة شاب وفتاه عاريتين داخل سياره بجراج منزل الشاب فى ساعه مبكره من صباح اليوم

وكان اللواء عاصم حمزه مساعد وزير الداخلية لامن الدقهلية قد تلقى إخطارا يفيد بالعثور على جثة شاب وفتاه داخل سياره عاريتين بجراج منزل الشاب

وتبين مصرع شاب يدعى “محمد. ط. ح” 23 سنة، حاصل على بكالوريوس خدمة اجتماعية ومقيم في مدينة طلخا، وفتاة معه تدعى “هناء. م” 22 سنه ومقيمة منطقة المجزر بالمنصورة وتبين أن الجثتين دون ملابس وداخل سيارة نوعها لانسر ملك الشاب المتوفى بجراج منزله.

واثبت التقرير المبدئى للطب الشرعى ان سبب الوفاه هو الاختناق بغاز اول اكسيد الكربون لبقائهم داخل السيارة وتشغيلهم التكييف لأكثر من 10 ساعات، ما أدى إلى تعطيله وإغلاقهم الجراج أدى إلى اختناقهم وان الفتاه ليست عذراء

وتم نقل الجثمانين إلى المستشفى، وتم تحرير محضر رقم 5858 إداري قسم طلخا لسنة 2015.

أرشيفية

كشفت مباحث مركز طلخا لغز العثور على جثة شاب وفتاه عاريتين داخل سياره بجراج منزل الشاب فى ساعه مبكره من صباح اليوم

وكان اللواء عاصم حمزه مساعد وزير الداخلية لامن الدقهلية قد تلقى إخطارا يفيد بالعثور على جثة شاب وفتاه داخل سياره عاريتين بجراج منزل الشاب

وتبين مصرع شاب يدعى “محمد. ط. ح” 23 سنة، حاصل على بكالوريوس خدمة اجتماعية ومقيم في مدينة طلخا، وفتاة معه تدعى “هناء. م” 22 سنه ومقيمة منطقة المجزر بالمنصورة وتبين أن الجثتين دون ملابس وداخل سيارة نوعها لانسر ملك الشاب المتوفى بجراج منزله.

واثبت التقرير المبدئى للطب الشرعى ان سبب الوفاه هو الاختناق بغاز اول اكسيد الكربون لبقائهم داخل السيارة وتشغيلهم التكييف لأكثر من 10 ساعات، ما أدى إلى تعطيله وإغلاقهم الجراج أدى إلى اختناقهم وان الفتاه ليست عذراء

وتم نقل الجثمانين إلى المستشفى، وتم تحرير محضر رقم 5858 إداري قسم طلخا لسنة 2015.

: العثور على جثة شاب وفتاة عاريتين داخل جراج بالدقهلية

Share

شارك برأيك وأضف تعليق

تابعونا علي FaceBook

Facebook Pagelike Widget

الاستطلاعات

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع ؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
جميع الحقوق محفوظه لـ بوابة شامل 24 الاخبارية - برمجة شركة داتا ايجيبت لخدمات الويب وتقنية المعلومات 2019 ©