سيدة تلد طفلها في ممر المستشفى.. (صور)

سيدة تلد طفلها في ممر المستشفى.. (صور)

نشرت صحيفة «ديلي ميل» صورًا لجيسيكا هوجان، من ولاية كانساس، وهي أم لخمسة أطفال، كانت تشعر بتقلصات لعدة أيام قبل ولادة طفلها السادس، ولكن دون مخاض، فذهبت إلى المستشفى ومكثت فيها عدة أيام لكنها عادت للمنزل دون أن تلد، فأصابها القلق لأنها لن تستطيع تحديد موعد ولادتها.

وفي ليلة بدأت التقلصات تعود مرة أخرى، وظنت أنها تقلصات فقط مثلما حدث مرات عديدة من قبل، حتى أنها قالت لزوجها أنها قد تحتاج إلى محفزات للمخاض «الطلق»، ولك تكن تعلم أنها  دخلت في بداية الولادة إلا متأخرًا.

تقول «جيسيكا» إن التقلصات ظلت تعود مرة أخرى حتى الثانية صباحًا، فقمت بسؤال مجموعة من الأمهات الحوامل إذا كن يشكين من نفس التقلصات أم لا، وكنت خائفة ألا أستطيع الوصول للمستشفى في الوقت المناسب.

تكمل «جيسيكا»: «لم أثق بذلك الهاجس في رأسي تلك الليلة، لذلك قررت أن أذهب للنوم قليلًا مؤكدة لنفسي أني سأعرف متى يحين وقت الولادة»، وفي تلك الليلة زادت التقلصات بشكل مزعج، ما دفعها للصراخ لزوجها قائلة «أعتقد أنه حان الوقت الآن».

بدأ خروج المياه منها حتى أنها شعرت بالقلق من عدم وصولها المستشفى في الوقت المناسب، وفي الطريق كانت تشعر بحركة الطفل لأسفل مع حدوث الانقباضات.

تقول «جيسيكا»: بدأت الولادة فور دخولنا الممر، وبدأت في خلع سروالي لأني شعرت ببداية خروج رأس الجنين، فاستقبلت رأسه بيدي وكان زوجي يساعدني.

وصل فريق التمريض لمساعدة جيسيكا لاستكمال ولادتها وخروج باقي جسم الجنين، وبدفعة واحدة حسبما طلبت الممرضة شعرت جيسيكا بخروج باقي جسده.

وتختم جيسيكا قائلة: لقد كانت حالة ولادة جنونية مثيرة، ولكنها مثالية، وتضيف: لم يكن هذا في تخطيطي على الإطلاق، لكنه انتهى دون أي تدخل بولادة طفل سليم ودعم مدهش من الناس، ستكون هذه الذكرى محببة لدي جدًا.

9

8

4

 

10

شارك برأيك وأضف تعليق

تابعونا علي FaceBook

الاستطلاعات

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع ؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
جميع الحقوق محفوظه لـ بوابة شامل 24 الاخبارية - برمجة شركة داتا ايجيبت لخدمات الويب وتقنية المعلومات 2018 ©