быстрый займ на карту без отказов

 

شركات السياحة: تخفيض رسوم الإقلاع والهبوط على الطائرات يدعم التدفقات

شركات السياحة: تخفيض رسوم الإقلاع والهبوط على الطائرات يدعم التدفقات

 طالب عدد من العاملين بشركات السياحة فى محافظة الأقصر بتخفيض رسوم الإقلاع والهبوط للطائرات الأجنبية فى المطارات المصرية وإلغاء تأشيرة الدخول لتشجيع السياحة الخارجية، وتفعيل دور شرطة السياحة لمنع المضايقات التى يتعرض لها السائحين من قبل الباعة وسائقى الحنطور والمراكب النيلية.

قال حاتم العزب، مدير إدارة التسويق بإحدى شركات السياحة، إن نسبة الإقبال على الحجوزات فى الفترة من شهر ديسمبر وحتى نهاية شهر مارس الماضى تراوحت بين 55 و60%.

وتمثل الصين الجنسيات الرئيسية الأكثر إقبالا على الزيارة بالإضافة إلى أمريكا اللاتينية، والأرجنتين، وتايوان، والولايات المتحدة الأمريكية، وسويسرا، وإنجلترا، وألمانيا.

وأضاف أن شركات السياحة تتعامل فى أغلب الأحيان مع شركة مصر للطيران، لتراجع حجم طائرات الشارتر المترددة على الأقصر، والتى يرتفع سعرها 4 أضعاف سعر الطائرة الشارتر، مطالبًا بتخفيض سعر الهبوط والصيانة لطائرات الشارتر لكى يزدادا عدد الطائرات الوافدة إلى مصر.

وأكد العزب أن عددا من شركات السياحة،سعت لتخفيض قيم برامجها بنسبة 15 إلى 20%، لافتًا إلى أن أغلب السائحين يفضلون زيارة معبد الكرنك وخصوصا الصوت والضوء، ومعبد الأقصر، والبر الغربى ومقابر وادى الملوك، والملكات، ومعبد حتشبسوت، وتمثالى ممنون، بالإضافة إلى الذهاب إلى جزيرة الموز بالفلوكة، وعمل سفارى بالموتسيكلات، وركوب الخيول والجمال، والإنطلاق فى رحلة بالبالون الطائر.

وأوضح العزب، أن متوسط عدد الليالى التى يقضيها السائح فى الفنادق العائمة من الأقصر إلى أسوان تبلغ 4 ليالٍ ويقوم بزيارة عدد من الأماكن الآثرية فى أسوان ومنها معابد إدفو، وكوممبو، والفيلة، وأبو سمبل، والسد العالي، وتبلغ التكلفة نحو 240 يورو شاملة 536 جنيهًا قيمة التذاكر.

أما تكلفة الفنادق الثابتة للمصريين فتتراوح بين 1850 جنيهًا و2000 جنيه، طوال 4 ليالٍ، لافتًا إلى أن حجم الأعمال ارتفع بنسبة تتراوح بين 35% و40% خلال الموسم الشتوى، و70% فى رأس السنة.

ويبلغ متوسط سعر الليلة فى فنادق 5 نجوم يبلغ نحو 300 جنيه للغرفة المزدوجة، و450 جنيهًا للمفردة خلال الموسم الشتوي.

وقال حسن عبد المنعم، مسئول البرامج بإحدى شركات سياحة، إن معدل الإقبال على الحجوزات اختلف عما قبل 2011، فكان مطار الأقصر يستقبل قبل عام 2011، طيران من لندن ومانشستربرمنجهام وبرستل، بما يعادل 9 طائرات أسبوعية من انجلترا إلى الأقصر، وكانت الرحلة تقل نحو 220 راكبا.

لكن انخفض عدد الطائرات ليصل فى أغلب الأحيان إلى طائرة واحدة تابعة لشركة مصر للطيران، لا يتعدى عدد ركابها 85 راكبا.

وأضاف أن أرقام السائحين المترددين على الأقصر، والمعلن عنها أحيانًا ما تكون غير صحيحة، إذ يتم حساب ما يسمى بـOver day trip أو رحلات اليوم الواحد والتى ينطلق فيه السائح من الغردقة إلى الأقصر لمدة يوم وكأنها إقامة فى الأقصر لأيام.

وأوضح عبد المنعم أن تأشيرة الدخول كانت قبل 2011 تبلغ 15 دولارا، لكن وصل سعرها حاليًا إلى 25 دولارا، مطالبًا بإلغائها.

وقال إن هناك دولا لا تفرض تأشيرة لتشجيع السياحة ومنها تركيا، وماليزيا، وتايلاند، وسنغافورة.

وأشار إلى أهمية خفض رسوم الإقلاع والهبوط التى تحصلها الشركة المصرية لإدارة الطائرات على الطائرات تتراوح بين 500 دولار و800 دولار على الطائرة الواحدة.

وكشف أن متوسط أسعار البرامج ارتفع بنسبة 50% عن العام الماضى، لافتًا إلى أن هناك تراجعا فى حجم أعمال عدد من شركات السياحة بنسبة 20%. والحديث عن زيادة الإقبال يتعلق بالسياحة الداخلية وليس السياحة الخارجية التى كانت تعتمد عليها الأقصر بصورة كبيرة قبل 6 سنوات.

وطالب حمدى الشقيرى، مدير فرع إحدى شركات السياحة بالأقصر، بتخفض قيمة تذاكر الطيران والمعابد الآثرية لتشجيع السياحة، مضيفًا أن نسبة الحجوزات انخفضت 5% عن العام الماضي، متوقعًا أن تزيد أسعار البرامج بنسبة 50% خلال شهر سبتمبر المُقبل، فضلاً عن زيادة أسعار الانتقالات للضعف خلال العام الحالي.

وقال إنه تردد ارتفاع قيمة تأشيرة الدخول من 25 إلى 60 دولارا بداية من شهر يونيو المُقبل، مطالبًا بتوفير الأمن فى المطارات والمناطق الأثرية والسياحية.

وأشار إلى تراجع حجم الأعمال عن العام الماضى بنسبة 25%.

 طالب عدد من العاملين بشركات السياحة فى محافظة الأقصر بتخفيض رسوم الإقلاع والهبوط للطائرات الأجنبية فى المطارات المصرية وإلغاء تأشيرة الدخول لتشجيع السياحة الخارجية، وتفعيل دور شرطة السياحة لمنع المضايقات التى يتعرض لها السائحين من قبل الباعة وسائقى الحنطور والمراكب النيلية.

قال حاتم العزب، مدير إدارة التسويق بإحدى شركات السياحة، إن نسبة الإقبال على الحجوزات فى الفترة من شهر ديسمبر وحتى نهاية شهر مارس الماضى تراوحت بين 55 و60%.

وتمثل الصين الجنسيات الرئيسية الأكثر إقبالا على الزيارة بالإضافة إلى أمريكا اللاتينية، والأرجنتين، وتايوان، والولايات المتحدة الأمريكية، وسويسرا، وإنجلترا، وألمانيا.

وأضاف أن شركات السياحة تتعامل فى أغلب الأحيان مع شركة مصر للطيران، لتراجع حجم طائرات الشارتر المترددة على الأقصر، والتى يرتفع سعرها 4 أضعاف سعر الطائرة الشارتر، مطالبًا بتخفيض سعر الهبوط والصيانة لطائرات الشارتر لكى يزدادا عدد الطائرات الوافدة إلى مصر.

وأكد العزب أن عددا من شركات السياحة،سعت لتخفيض قيم برامجها بنسبة 15 إلى 20%، لافتًا إلى أن أغلب السائحين يفضلون زيارة معبد الكرنك وخصوصا الصوت والضوء، ومعبد الأقصر، والبر الغربى ومقابر وادى الملوك، والملكات، ومعبد حتشبسوت، وتمثالى ممنون، بالإضافة إلى الذهاب إلى جزيرة الموز بالفلوكة، وعمل سفارى بالموتسيكلات، وركوب الخيول والجمال، والإنطلاق فى رحلة بالبالون الطائر.

وأوضح العزب، أن متوسط عدد الليالى التى يقضيها السائح فى الفنادق العائمة من الأقصر إلى أسوان تبلغ 4 ليالٍ ويقوم بزيارة عدد من الأماكن الآثرية فى أسوان ومنها معابد إدفو، وكوممبو، والفيلة، وأبو سمبل، والسد العالي، وتبلغ التكلفة نحو 240 يورو شاملة 536 جنيهًا قيمة التذاكر.

أما تكلفة الفنادق الثابتة للمصريين فتتراوح بين 1850 جنيهًا و2000 جنيه، طوال 4 ليالٍ، لافتًا إلى أن حجم الأعمال ارتفع بنسبة تتراوح بين 35% و40% خلال الموسم الشتوى، و70% فى رأس السنة.

ويبلغ متوسط سعر الليلة فى فنادق 5 نجوم يبلغ نحو 300 جنيه للغرفة المزدوجة، و450 جنيهًا للمفردة خلال الموسم الشتوي.

وقال حسن عبد المنعم، مسئول البرامج بإحدى شركات سياحة، إن معدل الإقبال على الحجوزات اختلف عما قبل 2011، فكان مطار الأقصر يستقبل قبل عام 2011، طيران من لندن ومانشستربرمنجهام وبرستل، بما يعادل 9 طائرات أسبوعية من انجلترا إلى الأقصر، وكانت الرحلة تقل نحو 220 راكبا.

لكن انخفض عدد الطائرات ليصل فى أغلب الأحيان إلى طائرة واحدة تابعة لشركة مصر للطيران، لا يتعدى عدد ركابها 85 راكبا.

وأضاف أن أرقام السائحين المترددين على الأقصر، والمعلن عنها أحيانًا ما تكون غير صحيحة، إذ يتم حساب ما يسمى بـOver day trip أو رحلات اليوم الواحد والتى ينطلق فيه السائح من الغردقة إلى الأقصر لمدة يوم وكأنها إقامة فى الأقصر لأيام.

وأوضح عبد المنعم أن تأشيرة الدخول كانت قبل 2011 تبلغ 15 دولارا، لكن وصل سعرها حاليًا إلى 25 دولارا، مطالبًا بإلغائها.

وقال إن هناك دولا لا تفرض تأشيرة لتشجيع السياحة ومنها تركيا، وماليزيا، وتايلاند، وسنغافورة.

وأشار إلى أهمية خفض رسوم الإقلاع والهبوط التى تحصلها الشركة المصرية لإدارة الطائرات على الطائرات تتراوح بين 500 دولار و800 دولار على الطائرة الواحدة.

وكشف أن متوسط أسعار البرامج ارتفع بنسبة 50% عن العام الماضى، لافتًا إلى أن هناك تراجعا فى حجم أعمال عدد من شركات السياحة بنسبة 20%. والحديث عن زيادة الإقبال يتعلق بالسياحة الداخلية وليس السياحة الخارجية التى كانت تعتمد عليها الأقصر بصورة كبيرة قبل 6 سنوات.

وطالب حمدى الشقيرى، مدير فرع إحدى شركات السياحة بالأقصر، بتخفض قيمة تذاكر الطيران والمعابد الآثرية لتشجيع السياحة، مضيفًا أن نسبة الحجوزات انخفضت 5% عن العام الماضي، متوقعًا أن تزيد أسعار البرامج بنسبة 50% خلال شهر سبتمبر المُقبل، فضلاً عن زيادة أسعار الانتقالات للضعف خلال العام الحالي.

وقال إنه تردد ارتفاع قيمة تأشيرة الدخول من 25 إلى 60 دولارا بداية من شهر يونيو المُقبل، مطالبًا بتوفير الأمن فى المطارات والمناطق الأثرية والسياحية.

وأشار إلى تراجع حجم الأعمال عن العام الماضى بنسبة 25%.

Share

شارك برأيك وأضف تعليق

تابعونا علي FaceBook

Facebook Pagelike Widget

الاستطلاعات

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع ؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
جميع الحقوق محفوظه لـ بوابة شامل 24 الاخبارية - برمجة شركة داتا ايجيبت لخدمات الويب وتقنية المعلومات 2019 ©