быстрый займ на карту без отказов

 

فنادق أوروبية تضع لمسات إسلامية لاستقطاب السياح

فنادق أوروبية تضع لمسات إسلامية لاستقطاب السياح

ظهرت خدمات فندقية جديدة في العديد من الدول الأوروبية لجذب المزيد من السياح المسلمين، حيث صار المصحف وسجادة الصلاة ومؤشر القبلة من الأشياء الضرورية على قائمة الخدمات الفندقية لعدد متنام من السياح.

ويأتي اهتمام عدد كبير من الفنادق بتوفير كل متطلبات السائح المسلم استجابة لتزيد عدد الراغبين من السياح المسلمين في التأكد من عدم تجاهل معتقداتهم خلال ابتعادهم عن الديار.

ويرى الخبراء أن ما يطلق عليه السياحة الحلال، وإن كان هذا المصطلح ليس على الخارطة بعد، مؤهلة في وقت قريب لأن تصبح سوقا مزدهرا.

ويقول سيد زاد علي شاه، وهو باحث في الاقتصاد الحلال في جامعة إرفورت الألمانية “في العرف الإسلامي يشير الحلال إلى المسموح للمسلمين أكله. ولكن استخدام المصطلح في شؤون أخرى في الحياة اليومية أصبح شائعا على نحو أكبر”.

وأعطى الباحث أمثلة عن السياحة الحلال مثل الاقتصاد الحلال والموسيقى الحلال. وبالطبع السفر الحلال للسياح الذين يتطلعون للقيام برحلة والاسترخاء في ضوء معرفة أن كل شيء سوف يكون متوافقا مع الشريعة الإسلامية.

وللطعام تأثير كبير على ما إذا كانت الرحلة حلالا من عدمها، إذ تحرّم الشريعة أكل لحم الخنزير، لذلك يجب أن يتوفر للسائح خلال قضائه لعطلته في الخارج لحم حلال وأن يأكل لحوم الحيوانات الأخرى التي تعتبر لحومها حلالا.

ومن بين الأشياء الأخرى التي يجب وضعها في الاعتبار في الفنادق إلى جانب الطعام، الحرص على عدم وجود مشروبات كحولية في ثلاجة الغرفة.

وصرّح سامي حمد وهو مسؤول المبيعات الحكومية في فندق أدلون كمبنسكي في برلين إجابة على تساؤل إن كانت هناك أشياء أخرى يجب أن تشملها الغرفة “نعم، المصحف وسجادة الصلاة ومؤشر القبلة أو بوصلة”.

 

 

Share

شارك برأيك وأضف تعليق

تابعونا علي FaceBook

Facebook Pagelike Widget

الاستطلاعات

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع ؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
جميع الحقوق محفوظه لـ بوابة شامل 24 الاخبارية - برمجة شركة داتا ايجيبت لخدمات الويب وتقنية المعلومات 2019 ©