быстрый займ на карту без отказов

 

معلمة زويل المضروبة على وجهها تشتكتي لوزير التعليم

معلمة زويل المضروبة على وجهها تشتكتي لوزير التعليم
 

طالبت المعلمة أنصاف موسى عبد الخالق وكيل شئون العاملين  بمدرسة أحمد زويل التابعة لادارة العمرانية بمحافظة الجيزة، من الدكتور الهلالى الشربينى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى حماية المعلمين والمعلمات داخل المدارس وذلك بعدما بدأت مجالس الأمناء داخل مدارس محافظة الجيزة بسيطرة " البلطجة" على المعلمين والأعتداء عليهم داخل مبنى المدرسة قائلة :" حتى أمن المدرسة بقى محتاجة حماية من البلطجة والتهكم على المعلمين داخل مدارسهم"، وذلك بعدما تم صفعها من زوجة رئيس مجلس الأمناء بمدرسة أحمد زويل التجريبية التابعة لإدارة العمرانية بمحافظة الجيزة يوم 4 يناير الجارى.

قالت المعلمة فى تصريح صحفى لها  أن زوجة رئيس مجلس أمناء المدرسة لديها أبناء داخل المدرسة وقد حاولت الدخول الى المدرسة وإختراق اللجنة الإمتحانية منذ أسبوع، وأضافت :" وعندما قمت بمنعها قامت بإلقاء ألفاظ بذيئة عليا .. وبعدين لما رديت عليها ضربتنى بالقلم أمام أولياء الأمور والطلاب".

وأضافت المعلمة أن جميع معلمين المدرسة قد تقدموا بشكوى رسمية داخل الادارة التعليمية والمديرية ولكن لا حياة لمن تنادى، وأكدت أن رئيس مجلس الامناء (م.ح) قام بإقتحام المدرسة للدخول الى أولاده الى اللجنة قائلة :" مش معنى أنه رئيس مجلس الأمناء يقتحم المدرسة دا مش من حقه".

وقالت المعلمة أن وكيل وزارة التربية والتعليم بالجيزةوأمين عام نقابة المعلمين قد تقدموا لها وأكدوا لها أن سوف يقوم بحل المجلس الخاص بالمدرسة نظرا للتجاوزات التى حدثت، ولكن الى الآن لم يتم حل المجلس .

وكانت قد ترددت بعض الأوقاويل داخل وزارة التربية والتعليم من قبل أن تكوين مجلس الأمناء الخاص بمحافظة الجيزة تم من خلال "التعيين" وليس " الإنتخاب" ، وأكد مصدر أن هذا الرئيس جاء مجاملة لبعض قيادات مديرية التربية والتعليم السابقيين.

 

 

طالبت المعلمة أنصاف موسى عبد الخالق وكيل شئون العاملين  بمدرسة أحمد زويل التابعة لادارة العمرانية بمحافظة الجيزة، من الدكتور الهلالى الشربينى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى حماية المعلمين والمعلمات داخل المدارس وذلك بعدما بدأت مجالس الأمناء داخل مدارس محافظة الجيزة بسيطرة " البلطجة" على المعلمين والأعتداء عليهم داخل مبنى المدرسة قائلة :" حتى أمن المدرسة بقى محتاجة حماية من البلطجة والتهكم على المعلمين داخل مدارسهم"، وذلك بعدما تم صفعها من زوجة رئيس مجلس الأمناء بمدرسة أحمد زويل التجريبية التابعة لإدارة العمرانية بمحافظة الجيزة يوم 4 يناير الجارى.

قالت المعلمة فى تصريح صحفى لها  أن زوجة رئيس مجلس أمناء المدرسة لديها أبناء داخل المدرسة وقد حاولت الدخول الى المدرسة وإختراق اللجنة الإمتحانية منذ أسبوع، وأضافت :" وعندما قمت بمنعها قامت بإلقاء ألفاظ بذيئة عليا .. وبعدين لما رديت عليها ضربتنى بالقلم أمام أولياء الأمور والطلاب".

وأضافت المعلمة أن جميع معلمين المدرسة قد تقدموا بشكوى رسمية داخل الادارة التعليمية والمديرية ولكن لا حياة لمن تنادى، وأكدت أن رئيس مجلس الامناء (م.ح) قام بإقتحام المدرسة للدخول الى أولاده الى اللجنة قائلة :" مش معنى أنه رئيس مجلس الأمناء يقتحم المدرسة دا مش من حقه".

وقالت المعلمة أن وكيل وزارة التربية والتعليم بالجيزةوأمين عام نقابة المعلمين قد تقدموا لها وأكدوا لها أن سوف يقوم بحل المجلس الخاص بالمدرسة نظرا للتجاوزات التى حدثت، ولكن الى الآن لم يتم حل المجلس .

وكانت قد ترددت بعض الأوقاويل داخل وزارة التربية والتعليم من قبل أن تكوين مجلس الأمناء الخاص بمحافظة الجيزة تم من خلال "التعيين" وليس " الإنتخاب" ، وأكد مصدر أن هذا الرئيس جاء مجاملة لبعض قيادات مديرية التربية والتعليم السابقيين.

 

شارك برأيك وأضف تعليق

تابعونا علي FaceBook

Facebook Pagelike Widget

الاستطلاعات

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع ؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
جميع الحقوق محفوظه لـ بوابة شامل 24 الاخبارية - برمجة شركة داتا ايجيبت لخدمات الويب وتقنية المعلومات 2018 ©