быстрый займ на карту без отказов

 

مــلابـس هذا الصيــف للعـرض فقـط !!

مــلابـس هذا الصيــف للعـرض فقـط !!

مأساة جديدة تضاف إلى رصيد مآسى المواطنين البسطاء تتمثل فى ارتفاع أسعار الملابس الجاهزة وخصوصاً مع دخول فصل الصيف حيث شهدت الملابس الصيفية ارتفاعا جنونيا فى الأسعار، ولم يجد المواطنون ملاذاً سوى اللجوء إلى منطقة وكالة البلح لتوافر الملابس هناك بأسعار مناسبة على الرغم من ضعف جودة المنتجات ووجود البعض منها مستعملة.

مأساة جديدة تضاف إلى رصيد مآسى المواطنين البسطاء تتمثل فى ارتفاع أسعار الملابس الجاهزة وخصوصاً مع دخول فصل الصيف حيث شهدت الملابس الصيفية ارتفاعا جنونيا فى الأسعار، ولم يجد المواطنون ملاذاً سوى اللجوء إلى منطقة وكالة البلح لتوافر الملابس هناك بأسعار مناسبة على الرغم من ضعف جودة المنتجات ووجود البعض منها مستعملة.

أكدت فاطمة الزهراء محمد ربة منزل ولديها أربعة أبناء بأعمار مختلفة أن أسعار الملابس الجاهزة الخاصة بفصل الصيف وصلت إلى حد الجنون، ففى منطقة وسط البلد أقل سعر قميص اولادى وصل إلى 280 جنيها والبطنلون إلى 300 جنيه وأكثر من ذلك بكثير فلا توجد عائلة متوسطة الدخل تستطيع أن تتحمل تلك الأسعار حتى تشترى بهذه المبالغ الهائلة فكان الحل الأمثل هو الذهاب إلى وكالة البلح حتى نستطيع أن نشترى لجميع أولادنا فأسعار الوكالة تتراوح بين 30 جنيها إلى 45 جنيها للقميص الواحد والبنطلون من60 جنيها إلى 70 جنيها (والتى شيرت) بحوالى 25 جنيها.

»بلاها ملابس صيف زى ملابس الشتاء«.. هكذا تحدث محمد شحاتة طالب فى كلية التجارة جامعة القاهرة بعد ان وجد صدمة فى أسعار الملابس سواء ملابس الصيف أو الشتاء لأن الأسعار زادت بنسبة 60% عن العام الماضى وخصوصاً فى منطقة وسط البلد فقرر منع الشراء للملابس نهائيا حتى تنخفض أسعارها فى الأكازيون الصيفى لأن مصروفه الشهرى لا يمكن أن يتحمل الشراء بهذه الأسعار المرتفعة.

وقال ساخراً: سأحاول عمل (جمعية) مع زملائى حتى أستطيع ان أواكب هذه الأسعار العالية أو اللجوء للشراء من وكالة البلح وستكون هذه أول مرة فى حياتى أشترى من الوكالة ولكن هذه ضرورة وأتمنى من الحكومة أن تراقب الأسعار حتى لا نكون فريسة سهلة للتجار ورغم الركود الموجود فى شراء الملابس فإن الأسعار لم تنخفض على الإطلاق.

وأضاف محمود الداعور رئيس شعبة الملابس الجاهزة بالغرفة التجارية بالقاهرة أن المشكلة ا?ساسية فى ارتفاع أسعار الملابس الجاهزة خصوصاً المستورد منها هو تعويم الجنيه بالاضافة الى زيادة أسعار المدخلات الأخرى غير المباشرة من كهرباء وماء وأيضاً أسعار المدخلات المباشرة مثل: زيادة أسعار الجمارك والضرائب على المستوردين وعلى أصحاب مصانع تصنيع الملابس المحلية فكانت النتيجة المتوقعة هى ارتفاع أسعار الملابس الجاهزة سواء المستوردة وحتى المحلية.

وأكد يحيى الزنانيرى نائب أول رئيس اتحاد الملابس الجاهزة للغرف التجارية أن أسعار الدولار العام الماضى كانت تتراوح ما بين 6 جنيهات الى 7 جنيهات تقريباً وأما الفترة الحالية فوصلت أسعار الدولار إلى 17و 18 جنيها وأسعار الملابس المستوردة الجاهزة تتأثرمباشرة بهذا الارتفاع فى الدولار وحتى ملابس الغزل والنسيج المحلى ارتفعت اسعارها بنسبة 70% وقد حاولنا تخفيض الأسعار بنسب متفاوتة من الملابس المستوردة ولكن تفاجئنا بمشكلة أخرى وهى الركود فى البيع والشراء فيما يخص الملابس الجاهزة المستوردة ونحاول خلال الفترةالقادمة تقديم موعد الأوكازيون الصيفى عن موعده الأساسى حتى نستطيع أن نصل إلى مسافة متقاربة بين المستوردين للملابس الجاهزة والمستهلك.

Share

شارك برأيك وأضف تعليق

تابعونا علي FaceBook

Facebook Pagelike Widget

الاستطلاعات

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع ؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
جميع الحقوق محفوظه لـ بوابة شامل 24 الاخبارية - برمجة شركة داتا ايجيبت لخدمات الويب وتقنية المعلومات 2019 ©