быстрый займ на карту без отказов

 

مفاجآت في قضية «داعش الصعيد».. أروى وأمل سيدتا التنظيم

مفاجآت في قضية «داعش الصعيد».. أروى وأمل سيدتا التنظيم

«أروى» و«أمل» سيدتان من داعش، كانتا المفاجأة الكبرى في تنظيم داعش بدولة ليبيا التابع لقائد تنظيم داعش المكنى أبو بكر البغدادي، فيما يعرف إعلاميًا بـ«تنظيم داعش الصعيد»، بالإضافة إلى اعترافات 43 محبوسا من أصل 66 إرهابيا بدور السيدتين في تمويل تنفيذ العمليات الإرهابية.

«أروى» و«أمل» سيدتان من داعش، كانتا المفاجأة الكبرى في تنظيم داعش بدولة ليبيا التابع لقائد تنظيم داعش المكنى أبو بكر البغدادي، فيما يعرف إعلاميًا بـ«تنظيم داعش الصعيد»، بالإضافة إلى اعترافات 43 محبوسا من أصل 66 إرهابيا بدور السيدتين في تمويل تنفيذ العمليات الإرهابية. 



واعترفت المتهمتان «أروى. ر. م» و«أمل. ع . ع» واسمها الحركي «أم المثنى» في التحقيقات بعد القبض عليهما بقيامهن بتمويل العمليات الإرهابية للتنظيم.



كان المستشار نبيل أحمد صادق النائب العام وافق على إحالة المتهمين للجنايات بعد اعترافاتهم تفصيليا بوقائع ارتكابهم بتشكيل خلية إرهابية والانضمام إليها، تتبع تنظيم (داعش) وتعمل في نطاق 6 محافظات، وأطلقوا على أنفسهم (تنظيم ولاية الصعيد).



أعد قرار الاتهام وأدلة الثبوت المستشار خالد ضياء الدين المحامى العام الأول لنيابة أمن الدولة العليا، وباشر التحقيق كل من ياسر زيتون رئيس النيابة وكل من يحيى مروان ويحيى مختار وضياء عابد ومحمود لطيف وأحمد عبد الخالق وكلاء النيابة تحت إشراف المستشار محمد وجيه المحامى العام بالنيابة.



وكان المتهمون جميعا اعترفوا بانضمامهم وآخرين لخلية تنظيمية تعتنق أفكار تنظيم داعش القائمة على تكفير الحاكم ومعاونيه من رجال القوات المسلحة والشرطة ووجوب الخروج عليهم وقتالهم بدعوى عدم تطبيقهم الشريعة الإسلامية أسسها وتولى  قيادتها المتهم الثاني، وبارتكاب الأخير وآخرين لعملية عدائية باستهداف سيارة لنقل الأموال بمحافظة كفر الشيخ.



وأضافوا أنهم في إطار إعداد عناصر الخليتين بدنيا وعسكريا، سعى المتهمون لإقامة معسكرات للتدريب على استخدام الأسلحة النارية وتلقى التدريبات البدنية استعدادا لتنفيذ بعض العمليات العدائية داخل البلاد، فضلا عن اتخاذ عناصر هاتين  الخليتين تدابير أمنية للحيلولة دون ضبطهم تمثلت في اتخاذهم أسماء حركية، ومن مسكن أحدهم وبعض دور العبادة مقرات لعقد اللقاءات التنظيمية لتدارس التأصيل الشرعي لأفكارهم التكفيرية.



وأكد المتهمون قيامهم بالتخطيط لاستهداف مكاتب البريد وسيارات نقل الأموال ومحصلي فواتير الكهرباء والمياه لتوفير الأموال اللازمة لشراء الأسلحة النارية والذخائر وإقامة معسكرات للتدريب على كيفية استخدامها، كما وقف على ارتكابهم لواقعة الاستيلاء على محتوى  سيارة نقل أموال على الطريق الدولي بمحافظة كفر الشيخ.

Share

شارك برأيك وأضف تعليق

تابعونا علي FaceBook

Facebook Pagelike Widget

الاستطلاعات

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع ؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
جميع الحقوق محفوظه لـ بوابة شامل 24 الاخبارية - برمجة شركة داتا ايجيبت لخدمات الويب وتقنية المعلومات 2019 ©