быстрый займ на карту без отказов

 

وزير التموين أمام النواب: لن تكون هناك زيادة في الأسعار خلال رمضان

وزير التموين أمام النواب: لن تكون هناك زيادة في الأسعار خلال رمضان

نائب يحذر من رفع أسعار المواد البترولية: الشعب سيحتفل بإسقاط البرلمان بدلا من 30 يونيو

وزير التموين أمام النواب: لا زيادة فى أسعار السلع خلال رمضان.. و«السعيد»: ميكنة 4800 مكتب صحة على مستوى الجمهورية

قال وزير التموين، علي المصيلحي، إن شهر رمضان المقبل لن يشهد أى زيادة فى أسعار السلع، مؤكدا أن «الأهم من خفض الأسعار هو ضمان توفر السلع».

وأوضح «المصيلحى»، الذى ظهر فى البرلمان الإثنين، للمرة الأولى منذ اختياره وزيرا: «نحن جميعا نشعر بما يشعر به النواب لكن إذا لم يكن ما أقوم به قابل للتنفيذ والاستمرار فلا طائل من مجهودنا.. لا أحب ان أعمل لقطة حلوة وبعدين الدنيا تقع، وأعتذر لكل من وقف فى طابور أو لم يجد عيش، ولكننا وضعنا قواعد وكان فى صعوبات لكن ملتزمين بالقواعد فالدنيا بتمشى».

وتابع الوزير، خلال اجتماع لجنة الشئون الاقتصادية: «نمرة واحد السلع تكون موجودة ومتوفرة ومفيش كلمة أزمة»، مشددا على ضرورة تطبيق مبدأ السعر العادل.

وأشار إلى تأثير تعويم الجنيه على الأسعار، قائلا: «نحن فى مرحلة أتمنى ألا تحدث مرة أخرى، وهى تحدث مع تحرير العملة».

وحاول وزير التموين، طمأنة المواطنين قبيل شهر رمضان، بشأن الأسعار، قائلا: «لن تكون هناك زيادة فى رمضان»، مشيرا إلى أن «بعض الإجراءات التى اتخذتها الوزارة نجحت فى تخفيض الأسعار لبعض السلع من بينها الأسماك».

ونبه إلى أن «معرض أهلا رمضان متوفر به السلع بأسعار جيدة خاصة الاسماك»، مشيرا إلى أن سعر البلطى فى معارض «أهلا رمضان» ما بين 16 و18 جنيها، والبورى 35 جنيها.

وقال «المصيلحى»، إن التموين جزء اساسى فى عمل الوزارة و«لا يخفى عليكم ان أهم عمل تقوم به الوزارة كان توفير السلع الاستراتيجية، والمخزون كان فيه تذبذب، وصلنا فى بعض الحالات لمستوى غير مقبول»، مضيفا: «الاهم بالنسبة لى كان أننا نغطى ثلاثة أشهر من المخزون».

وبشأن السكر، قال: «فى لحظة انتقالى للوزارة كان فى ازمة سكر نتيجة عدم التخطيط، ونحن ننتج 2.3 مليون طن من قصب السكر والبنجر، لكن نستهلك 3.2 مليون طن والفجوة الموجودة أكثر من مليون طن».

وخلال مشاركتها فى اجتماع اللجنة، قالت وزير التخطيط هالة السعيد، إن الوزارة انتهت أمس من قاعدة بيانات المواليد والوفيات.

وأشارت إلى ميكنة 4800 مكتب صحة على مستوى الجمهورية، موضحة أن ذلك يفيد مستحقى البطاقات التموينية، ومستحقى تكافل وكرامة والمعاشات، ويساعد فى التخطيط وقراءة البيانات.

من جهته، وجه النائب حسن السيد، انتقادات شديدة للحكومة وللبرلمان خلال اجتماع اللجنة قائلا: «كل ما نتكلم عن الأسعار اللى بتزيد يقولولنا التعويم، قرفنا من التعويم ده».

وأضاف «لو المحروقات زادت فى 1 يوليو الشعب مش هيسكت عليكم، هييجى بدل ما يحتفل بـ30 يونيو يحتفل باسقاط مجلس النواب».

وتابع «واحنا فى اليابان بنتفسح وفى ايطاليا بنتفسح»، فى اشارة إلى الزيارات البرلمانية التى يقوم بها رئيس المجلس على عبدالعال، ومرافقة بعض النواب له.

نائب يحذر من رفع أسعار المواد البترولية: الشعب سيحتفل بإسقاط البرلمان بدلا من 30 يونيو

وزير التموين أمام النواب: لا زيادة فى أسعار السلع خلال رمضان.. و«السعيد»: ميكنة 4800 مكتب صحة على مستوى الجمهورية

قال وزير التموين، علي المصيلحي، إن شهر رمضان المقبل لن يشهد أى زيادة فى أسعار السلع، مؤكدا أن «الأهم من خفض الأسعار هو ضمان توفر السلع».

وأوضح «المصيلحى»، الذى ظهر فى البرلمان الإثنين، للمرة الأولى منذ اختياره وزيرا: «نحن جميعا نشعر بما يشعر به النواب لكن إذا لم يكن ما أقوم به قابل للتنفيذ والاستمرار فلا طائل من مجهودنا.. لا أحب ان أعمل لقطة حلوة وبعدين الدنيا تقع، وأعتذر لكل من وقف فى طابور أو لم يجد عيش، ولكننا وضعنا قواعد وكان فى صعوبات لكن ملتزمين بالقواعد فالدنيا بتمشى».

وتابع الوزير، خلال اجتماع لجنة الشئون الاقتصادية: «نمرة واحد السلع تكون موجودة ومتوفرة ومفيش كلمة أزمة»، مشددا على ضرورة تطبيق مبدأ السعر العادل.

وأشار إلى تأثير تعويم الجنيه على الأسعار، قائلا: «نحن فى مرحلة أتمنى ألا تحدث مرة أخرى، وهى تحدث مع تحرير العملة».

وحاول وزير التموين، طمأنة المواطنين قبيل شهر رمضان، بشأن الأسعار، قائلا: «لن تكون هناك زيادة فى رمضان»، مشيرا إلى أن «بعض الإجراءات التى اتخذتها الوزارة نجحت فى تخفيض الأسعار لبعض السلع من بينها الأسماك».

ونبه إلى أن «معرض أهلا رمضان متوفر به السلع بأسعار جيدة خاصة الاسماك»، مشيرا إلى أن سعر البلطى فى معارض «أهلا رمضان» ما بين 16 و18 جنيها، والبورى 35 جنيها.

وقال «المصيلحى»، إن التموين جزء اساسى فى عمل الوزارة و«لا يخفى عليكم ان أهم عمل تقوم به الوزارة كان توفير السلع الاستراتيجية، والمخزون كان فيه تذبذب، وصلنا فى بعض الحالات لمستوى غير مقبول»، مضيفا: «الاهم بالنسبة لى كان أننا نغطى ثلاثة أشهر من المخزون».

وبشأن السكر، قال: «فى لحظة انتقالى للوزارة كان فى ازمة سكر نتيجة عدم التخطيط، ونحن ننتج 2.3 مليون طن من قصب السكر والبنجر، لكن نستهلك 3.2 مليون طن والفجوة الموجودة أكثر من مليون طن».

وخلال مشاركتها فى اجتماع اللجنة، قالت وزير التخطيط هالة السعيد، إن الوزارة انتهت أمس من قاعدة بيانات المواليد والوفيات.

وأشارت إلى ميكنة 4800 مكتب صحة على مستوى الجمهورية، موضحة أن ذلك يفيد مستحقى البطاقات التموينية، ومستحقى تكافل وكرامة والمعاشات، ويساعد فى التخطيط وقراءة البيانات.

من جهته، وجه النائب حسن السيد، انتقادات شديدة للحكومة وللبرلمان خلال اجتماع اللجنة قائلا: «كل ما نتكلم عن الأسعار اللى بتزيد يقولولنا التعويم، قرفنا من التعويم ده».

وأضاف «لو المحروقات زادت فى 1 يوليو الشعب مش هيسكت عليكم، هييجى بدل ما يحتفل بـ30 يونيو يحتفل باسقاط مجلس النواب».

وتابع «واحنا فى اليابان بنتفسح وفى ايطاليا بنتفسح»، فى اشارة إلى الزيارات البرلمانية التى يقوم بها رئيس المجلس على عبدالعال، ومرافقة بعض النواب له.

Share

شارك برأيك وأضف تعليق

تابعونا علي FaceBook

Facebook Pagelike Widget

الاستطلاعات

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع ؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
جميع الحقوق محفوظه لـ بوابة شامل 24 الاخبارية - برمجة شركة داتا ايجيبت لخدمات الويب وتقنية المعلومات 2019 ©