الداخلية تكشف الأسباب الحقيقية لمنع الجماهير من مباراة القمة

الخميس 29 ديسمبر 2016 12:39:00 مساءً

قالت مصادر مسؤولة بوزارة الداخلية، إن مديرية أمن القاهرة، انتهت من وضع خطة أمنية مُحكمة، لتأمين مباراة كرة القدم بين قطبى الكرة المصرية، فريقى الأهلى والزمالك، والتى تنطلق في السابعة مساء الخميس على ملعب بتروسبورت بمنطقة القاهرة الجديدة.

وأوضحت المصادر- التي طلبت عدم الكشف عن أسمائها- أن خطة تأمين المباراة تقوم على عدة محاور، أهمها محور تأمين منطقة استاد بتروسبورت، وتأمين الاستاد من الداخل، ومنع دخول أي ممنوعات، على أن تشارك قوات الأمن بمديرية أمن القاهرة، برئاسة اللواء خالد عبدالعال، مدير أمن القاهرة، مجموعات قتالية من قطاع الأمن المركزى، وعناصر من الإدارة العامة لمباحث القاهرة، وذلك بمشاركة مجموعات عمل من إدارة مرور القاهرة، برئاسة اللواء علاء الدجوى، وفرق من الحماية المدنية وخبراء المفرقعات، بإشراف اللواء مجدى الشلقامى، مدير الإدارة العامة للحماية المدنية.

وأوضحت المصادر أن قوات الأمن ستمنع أي محاولات من الجماهير للدخول إلى ملعب الاستاد، فيما ستجرى تفتيشاً دقيقاً لكل الحضور المعتمد دخولهم وفق تصاريح مسبقة، حرصا على سلامتهم وأمن اللاعبين.

وراجعت قيادات مديرية أمن القاهرة فاعلية البوابات الإلكترونية على أبواب ومداخل الاستاد، وكذلك فحصت فاعلية كاميرات المراقبة على مداخل وأبواب الاستاد والطرق المؤدية إليه، وأجهزة الكشف عن المعادن، فيما يجرى خبراء من إدارة المفرقعات تمشيطاً دورياً بالاستاد والمنطقة المحيطة به، على أن تخضع كل السيارات

وأشارت المصادر إلى أن مجموعات عمل الإدارة العامة لمرور القاهرة ستعمل على تيسير الحركة المرورية في الطرق المحيطة بالاستاد، وعدم السماح بتكدس الطرق، خاصة أثناء دخول وخروج اللاعبين والأجهزة الفنية والحضور، كما حرصت مجموعات العمل بالمرور على إعداد خطة تحويلات مرورية بديلة في حالة وقوع أي طوارئ.

وأضافت المصادر أن أحد محاور خطة تأمين المباراة هو تأمين خطوط سير اللاعبين والأجهزة الفنية من مقار إقامتهم بفنادق القاهرة الجديدة إلى ملعب المباراة، والعودة بهم عقب انتهاء اللقاء، على أن يتم ذلك التأمين بمشاركة وحدات التدخل السريع ومجموعات قتالية من الأمن المركزى وضباط وأفراد الإدارة العامة للمرور.

ووجهت وزارة الداخلية رسائل أمنية متعلقة بالمباراة، إذ قالت في بيان رسمى لها، إنه يسمح فقط بدخول أعضاء مجالس إدارة الناديين واتحاد الكرة والمدعوين بموجب تصاريح معتمدة، وبدخول الصحفيين والإعلاميين ومندوبى القنوات الفضائية المصرح لهم بتغطية أحداث المباراة بموجب تصاريح معتمدة، وذلك من الباب الرئيسى للاستاد.

وأكدت «الداخلية» أنه سوف يتم غلق بوابات الاستاد نهائياً في تمام الساعة السادسة مساءً، ولن يسمح بدخول أحد بعد ذلك التوقيت، كما لن يسمح بتواجد أي من الأشخاص بخلاف الخدمات الأمنية بمحيط الاستاد والطرق المؤدية إليه، مؤكدة أن محيط الاستاد وجميع مداخله ومخارجه والطرقات الداخلية والمدرجات مراقبة بكاميرات عالية الجودة لرصد أي مخالفات.

وأهابت وزارة الداخلية بالجماهير التعاون معها في الخروج بالمباراة بالصورة اللائقة بسمعة الرياضة المصرية والحفاظ على سلامة المنشآت الرياضية، وذلك تنفيذاً لتعليمات وضوابط إقامة المباراة «بدون جمهور» والالتزام بمتابعتها من خلال شاشات القنوات الناقلة لها.