أغرب حالة طلاق في مصر

الثلاثاء 10 يناير 2017 06:31:00 مساءً

أقامت الزوجة "رحمه. ال.ف" دعوى إثبات طلاق أمام محكمة الأسرة بزنانيرى ضد زوجها "حمدى.خ.د"، وادعت أنه طلقها ورفض إثبات الطلاق وتركها معلقة منذ 8 شهور وطردها من منزلها.
 
وقالت رحمة صاحبة الـ28 عاما فى الدعوى التى حملت رقم 6436 لسنة 2016: "زوجى لديه مشكلة مع التعامل دون أن يمد يديه ويغضب لأتفه الأسباب وهذا ما عانيته خلال 3 سنوات جمعتنى معه وطفلى الصغير الذى ورث عن أبيه تلك الجينات".
 
وأكملت الزوجة حديثها: "كثيرا ما تركت المنزل ولكن أهلى بسبب التجارة المشتركة مع زوجى يرجعونى دائما له ولو رفضت يتعدوا على بالضرب والإساءة حتى هربت وذهبت إلى الإسكندرية للإقامة مع خالتى ولكنهم كشفوا مكان إقامتى وأجبرونى على العودة بعد التهديد بقتلى".
 
واستكملت رحمة : "عدت للمنزل بصحبة زوجى وكان كلا منا يعيش بغرفة منفصلة ولا نتحدث سويا إلا عندما يفرغ غضبه وسخطه من العمل بى، وفى إحدى المرات كتبت منشورا على صفحتى الخاصة بالفيس بوك عن القهر الذى أشعر به بسبب زواجى منه وعنف أهلى، فما كان منه إلا كتابة تعليق على صفحتى "طيب يا حبيبتى معلش فعلا والله مظلومة وانتى طالق بالثلاثة"، وبعدها طردنى من المنزل ورفض إشهار الطلاق بشكل رسمى وخطف طفلى وحرمنى من رؤيته".
 
وأكملت: "تقدمت للمحكمة بصورة من المنشور الذى كتبته وتطليقى وشكوت رفضه تسجيله بشكل رسمى وأنتظر حكم القضاء ورحمتى منه وتمكينى من حضانة أبنى الصغير".