شهدت الشركة الهندية للبولى أستر بالسويس، نشوب حريق ضخم بقسم الـ PTA، مما أدى إلى حدوث حالة من الذعر بين العمال، واستمر الحريق لوقت طويل بسبب عدم وجود سفتى “أمن صناعى” بالمصنع، وتمكن العمال بالجهود الذاتية من السيطرة على المصنع.

وقال العمال، لـ “اليوم السابع”، إن هذا الحريق هو الثالث، وقاموا بالسيطرة عليها، موضحين أن هذه المادة تًساعد على الاشتعال، موضحين أن المصنع لا يوجد به إنذارات للحريق أو أتوماتيك.

وطالب العمال، الشركة القابضة للبتروكيماويات إيكم “الشريك المصرى”، برئاسة المهندس محمد سعفان، بالتدخل لإنقاذ العمال والشركة ومحاسبة جميع مسئولى الإدارة من أجل الحفاظ على الشركة.

شهدت الشركة الهندية للبولى أستر بالسويس، نشوب حريق ضخم بقسم الـ PTA، مما أدى إلى حدوث حالة من الذعر بين العمال، واستمر الحريق لوقت طويل بسبب عدم وجود سفتى “أمن صناعى” بالمصنع، وتمكن العمال بالجهود الذاتية من السيطرة على المصنع.

وقال العمال، لـ “اليوم السابع”، إن هذا الحريق هو الثالث، وقاموا بالسيطرة عليها، موضحين أن هذه المادة تًساعد على الاشتعال، موضحين أن المصنع لا يوجد به إنذارات للحريق أو أتوماتيك.

وطالب العمال، الشركة القابضة للبتروكيماويات إيكم “الشريك المصرى”، برئاسة المهندس محمد سعفان، بالتدخل لإنقاذ العمال والشركة ومحاسبة جميع مسئولى الإدارة من أجل الحفاظ على الشركة.

: السيطرة على حريق ضخم بـالشركة الهندية لـ”البولى استر” فى السويس