تباينت مؤشرات البورصة المصرية بنهاية تعاملاتها، اليوم الخميس – آخر جلساتها قبل عيد الأضحى المبارك- وتراجع مؤشرها الرئيسى بدعم من الضغوط البيعية وعمليات جني الأرباح من قبل المستثمرين العرب والأجانب، فيما اتجهت تعاملات المستثمرين المصريين نحو الشراء، وارتفع رأس المال السوقى بنحو 1.06 مليار جنيه.
وأغلق تباينت مؤشرات البورصة المصرية بنهاية تعاملاتها، اليوم الخميس – آخر جلساتها قبل عيد الأضحى المبارك- وتراجع مؤشرها الرئيسى بدعم من الضغوط البيعية وعمليات جني الأرباح من قبل المستثمرين العرب والأجانب، فيما اتجهت تعاملات المستثمرين المصريين نحو الشراء، وارتفع رأس المال السوقى بنحو 1.06 مليار جنيه.
وأغلق

: تباين مؤشرات البورصة المصرية بنهاية جلسات الأسبوع