سسسسسسسس

صورة أرشيفية

كشف بلاغ تقدم به ضابط بالقوات المسلحة بالمعاش، اليوم الخميس، لقسم شرطة ثان طنطا، عن كارثة بيئية جديدة، حيث شاهد سيارة تابعة لمستشفى المنشاوي العام، تقوم بإلقاء أشلاء آدمية ومخلفات العمليات داخل ترعة القاصد، التى تمد مدينة طنطا بمياه الشرب.

كان العميد محمود أبوطالب مأمور قسم ثان طنطا، قد تلقي بلاغًا من محمد بهي الدين “55 سنة – عقيد جيش متقاعد” بمشاهدته، في أثناء ممارسته هوايته بصيد الأسماك من ترعة القاصد، سيارة تابعة لمستشفى المنشاوى العام بطنطا، تقوم بإلقاء المخلفات الطبية، من بقايا أجزاء آدمية وأشلاء وخلاص حمل، أمام مواسير المياه الموجودة فى محطة المرشحة، أمام كافتيريا أخناتون.

انتقل النقيب محمد الغول الضابط بوحدة مباحث القسم، إلى محل الواقعة، وتم تحرير محضر بالواقعة قيد برقم 7470 إدارى ثان طنطا، وأخطرت النيابة، للتحقيق.

الجدير بالذكر، أن مستشفى المنشاوي العام بطنطا شهد أخيرًا العديد من المخالفات.