صرحت بنتلي بأن الإصدار الثاني من بنتايجا الهجينة يوفر تجربة قيادة أكثر هدوءًا وصقلًا من منافسيها الذين يستخدمون محرك الاحتراق الداخلي، فضلاً عن خيارات تخصيص أكثر من ذي قبل.

تستمد بنتلي بنتايجا الهجينة قوتها من محركها ذات الست أسطوانات بسعة 3.0 لتر مزود بشاحن توربيني مع محرك كهربائي، ما ينتج قوة مشتركة تبلغ 443 حصانًا وعزم دوران يبلغ 700 نيوتن متر. يُذكر أن بنتايجا الهجينة تتمتع بمدي قيادة مشترك يقدر بـ693 كم، بينما يُقدر المدي الكهربائي وحده بـ 40 كم.

تتميز بنتلي بنتايجا الهجينة الجديدة بنفس السعر الأساسي لـ بنتايجا ذات الثماني أسطوانات. وتأتي بخيارات من أربعة أو خمسة مقاعد، وكذلك بمجموعة واسعة جدًا من الميزات الاختيارية الأخري. وتتمثل في فئتي بلاك لاين، وستيلينج.

يمثل الجيل الأول من بنتلي بنتايجا الهجينة خُمس النماذج التي تم تصنيعها، بينما كانت 45% من طلبيات النسخة الهجينة لـ بناتيجا في الصين.

أضافت بنتلي، أن أكثر من 90% من العملاء استخدموا الجيل السابق من بنتايجا الهجينة على أساس يومي أو عدة مرات في الأسبوع، وما يقرب من 100% من العملاء يستخدمون وضع الكهرباء فقط، وذلك بناءً علي بيانات ملف تعريف الاستخدام الخاصة بالشركة، مما يعني أن معظم الرحلات اليومية مع بنتلي بنتايجا الهجينة الجديدة يمكن تحقيقها بالكهرباء فقط.

تُعد بنتايجا الهجينة الجديدة هي الأولى من طرازين جديدين من بنتلي والمقرر إطلاقهما هذا العام، من المتوقع أن تبدأ عمليات التسليم الأولى لسيارة بنتلي بنتايجا الهجينة الجديدة في الأسابيع المقبلة.