أعلنت مجموعة رينو الفرنسية خطتها الاستراتيجة لدمج العلامتين المملوكة لها داسيا الرومانية و لادا الروسية (التي تملك حصة 25% منها) مستقبلًا وبذلك بدمج عدة طرازات بقواعد عجلات مشتركة.

جاء ذلك في تصريح المدير التنفيذي للعلامتين دينيس لافوت إبان تقديم خطط رينو المستقبلية الأسبوع الماضي، والذي أضاف أن علامة داسيا الرومانية ستظل تقدم الحلول البديلة للسيارات العملية ضمن شريحة عملائها المفضلة والقيمة مقابل الجودة.

ستقوم الخطة الجديدة على قاعدة عجلات CMF-B القادمة والتي ستكون للعلامتين معًا، حيث ستسهم في خفض الانبعاثات والجودة الأعلى وتم تقديمها لطراز بيجستير الاختباري كأول سيارة في المجموعة تحصل على القاعدة الجديدة.

وتصر داسيا بالتعاون مع تقنيات مالكتها رينو على التطوير الدائم والمستمر لكل المجالات وتركز في الفترة الأخيرة على مفهوم مركبات متعددة الاستخدامات للمدن وباقي التضاريس.

سيقوم طراز بيجستير القادم على CMF-B بدون أي مواد تضر البيئة وبدون كرومات وبدون ألومنيوم مخلوط ومزيف ومواد قابلة لإعادة التدوير خارجية وداخلية.