بعد أعوام متتالية لم تُسمع خلالها كلمة “السيادة» من أفواه الفريق السياسي الذي يهيمن عليه “حزب الله» في لبنان، كان لا بدّ من أن ينتهك مسلحو “داعش» و “جبهة النصرة» الحدود ويهاجموا الجيش اللبناني ليتذكّر هذا الفريق أن ثمة شيئاً اسمه “السيادة» وأن ما حصل بعد أعوام متتالية لم تُسمع خلالها كلمة “السيادة» من أفواه الفريق السياسي الذي يهيمن عليه “حزب الله» في لبنان، كان لا بدّ من أن ينتهك مسلحو “داعش» و “جبهة النصرة» الحدود ويهاجموا الجيش اللبناني ليتذكّر هذا الفريق أن ثمة شيئاً اسمه “السيادة» وأن ما حصل

: فليرفع «حزب الله» يده عن الجيش اللبناني