быстрый займ на карту без отказов

 

كشف غموض العثور على جثة عامل مدفون أسفل فيلا بالعين السخنة

كشف غموض العثور على جثة عامل مدفون أسفل فيلا بالعين السخنة

كشفت مباحث السويس غموض مقتل عامل والعثور على جثته مدفونا أسفل أحد المنشآت بقرية سياحية تحت الإنشاء بالعين السخنة، تم إخطار النيابة لتولى التحقيق.

بدأت الواقعة ببلاغ للرائد أحمد عبد الفتاح رئيس مباحث قسم عتاقة، من عمال بأحد القرى السياحية بالعين السخنة، أفادوا فيه بالعثور على جثة لرجل مدفونة أسفل إحدى الفيلات التى يتم إنشاؤها بالقرب من شاطئ القرية، انتقل فريق من مباحث السويس بقيادة العميد محمد والى رئيس المباحث وتبين أن الجثة لعامل بالعقد الثالث من العمر.

وكشفت التحريات التى أشرف عليها العميد عبد اللطيف الحناوى مدير المباحث، ومعاينة مفتش الصحة للجثة ووجود آثار جروح بالرأس وشرخ بعظام الجمجمة ووجد شبهة جنائية فى واقعة وفاته.

كما كشفت أن العامل كان على خلاف دائم مع أحد مقاولى الوحدات السكنية بالقرية، بسبب الخلاف على أجرة ما يقوم به من أعمال الإنشاء، وكان آخر مشاجرة شاهدها العمال بينهما منذ أسبوع.

وتبين وقوع مشاداة كلامية بين العامل والمقاول، تطورت إلى مشاجرة بالإيدى، واستخدم فيها المقاول حجر وضرب به العامل على رأسه ففارق الحياة، فقام المقاول بدفنه أسفل الفيلا خوفا من افتضاح أمره.

تم تحرير محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة وصرحت بدفن الجثة بعد تشريحها ووضع تقرير الطب الشرعى حول سبب الوفاة والأداه المستخدمة، كما طالبت تحريات المباحث حول الواقعة، وسرعة ضبط المقاول المتهم.

كشفت مباحث السويس غموض مقتل عامل والعثور على جثته مدفونا أسفل أحد المنشآت بقرية سياحية تحت الإنشاء بالعين السخنة، تم إخطار النيابة لتولى التحقيق.

بدأت الواقعة ببلاغ للرائد أحمد عبد الفتاح رئيس مباحث قسم عتاقة، من عمال بأحد القرى السياحية بالعين السخنة، أفادوا فيه بالعثور على جثة لرجل مدفونة أسفل إحدى الفيلات التى يتم إنشاؤها بالقرب من شاطئ القرية، انتقل فريق من مباحث السويس بقيادة العميد محمد والى رئيس المباحث وتبين أن الجثة لعامل بالعقد الثالث من العمر.

وكشفت التحريات التى أشرف عليها العميد عبد اللطيف الحناوى مدير المباحث، ومعاينة مفتش الصحة للجثة ووجود آثار جروح بالرأس وشرخ بعظام الجمجمة ووجد شبهة جنائية فى واقعة وفاته.

كما كشفت أن العامل كان على خلاف دائم مع أحد مقاولى الوحدات السكنية بالقرية، بسبب الخلاف على أجرة ما يقوم به من أعمال الإنشاء، وكان آخر مشاجرة شاهدها العمال بينهما منذ أسبوع.

وتبين وقوع مشاداة كلامية بين العامل والمقاول، تطورت إلى مشاجرة بالإيدى، واستخدم فيها المقاول حجر وضرب به العامل على رأسه ففارق الحياة، فقام المقاول بدفنه أسفل الفيلا خوفا من افتضاح أمره.

تم تحرير محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة وصرحت بدفن الجثة بعد تشريحها ووضع تقرير الطب الشرعى حول سبب الوفاة والأداه المستخدمة، كما طالبت تحريات المباحث حول الواقعة، وسرعة ضبط المقاول المتهم.

: كشف غموض العثور على جثة عامل مدفون أسفل فيلا بالعين السخنة

    

Share

كشف غموض العثور على جثة عامل مدفون أسفل فيلا بالعين السخنة

كشف غموض العثور على جثة عامل مدفون أسفل فيلا بالعين السخنة

كشفت مباحث السويس غموض مقتل عامل والعثور على جثته مدفونًا أسفل أحد المنشأت بقرية سياحية تحت الإنشاء بالعين السخنة، وتم إخطار النيابة لتتولى التحقيق.

بدأت الواقعة ببلاغ للرائد أحمد عبد الفتاح رئيس مباحث قسم عتاقة، من عمال بإحد القرى السياحية بالعين السخنة، أفادوا فيه بالعثور على جثة لرجل مدفونة أسفل أحد الفيلات التى يتم إنشائها بالقرب من شاطئ القرية، انتقل فريق من مباحث السويس بقيادة العميد محمد والى رئيس المباحث وتبين أن الجثة لعامل بالعقد الثالث من العمر.

وكشفت التحريات التى أشرف عليها العميد عبد اللطيف الحناوى مدير المباحث، ومعاينة مفتش الصحة للجثة ووجود أثار جروح بالرأس وشرخ بعظام الجمجمة ووجد شبهة جنائية فى واقعة وفاته.

وكشفت أن العامل كان على خلاف دائم مع أحد مقاولي الوحدات السكنية بالقرية، بسبب الخلاف على أجرة ما يقوم به من في أعمال الإنشاء، وكان أخر مشاجرة شاهدها العمال بينهما منذ أسبوع.

وتبين وقوع مشاداة كلامية بين العامل والمقاول، تطورت إلى مشاجرة بالأيدي، واستخدم فيها المقاول حجر وضرب به العامل على رأسة ففارق الحياة، فقام المقاول بدفن جثته أسفل الفيلا خوفًا من افتضاح أمره.

تم تحرير محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة وصرحت بدفن الجثة بعد تشريحها ووضع تقرير الطب الشرعى حول سبب الوفاة والأداه المستخدمة، كما طالبت تحريات المباحث حول الواقعة، وسرعة ضبط المقاول المتهم.

كشفت مباحث السويس غموض مقتل عامل والعثور على جثته مدفونًا أسفل أحد المنشأت بقرية سياحية تحت الإنشاء بالعين السخنة، وتم إخطار النيابة لتتولى التحقيق.

بدأت الواقعة ببلاغ للرائد أحمد عبد الفتاح رئيس مباحث قسم عتاقة، من عمال بإحد القرى السياحية بالعين السخنة، أفادوا فيه بالعثور على جثة لرجل مدفونة أسفل أحد الفيلات التى يتم إنشائها بالقرب من شاطئ القرية، انتقل فريق من مباحث السويس بقيادة العميد محمد والى رئيس المباحث وتبين أن الجثة لعامل بالعقد الثالث من العمر.

وكشفت التحريات التى أشرف عليها العميد عبد اللطيف الحناوى مدير المباحث، ومعاينة مفتش الصحة للجثة ووجود أثار جروح بالرأس وشرخ بعظام الجمجمة ووجد شبهة جنائية فى واقعة وفاته.

وكشفت أن العامل كان على خلاف دائم مع أحد مقاولي الوحدات السكنية بالقرية، بسبب الخلاف على أجرة ما يقوم به من في أعمال الإنشاء، وكان أخر مشاجرة شاهدها العمال بينهما منذ أسبوع.

وتبين وقوع مشاداة كلامية بين العامل والمقاول، تطورت إلى مشاجرة بالأيدي، واستخدم فيها المقاول حجر وضرب به العامل على رأسة ففارق الحياة، فقام المقاول بدفن جثته أسفل الفيلا خوفًا من افتضاح أمره.

تم تحرير محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة وصرحت بدفن الجثة بعد تشريحها ووضع تقرير الطب الشرعى حول سبب الوفاة والأداه المستخدمة، كما طالبت تحريات المباحث حول الواقعة، وسرعة ضبط المقاول المتهم.

: كشف غموض العثور على جثة عامل مدفون أسفل فيلا بالعين السخنة

    

Share

شارك برأيك وأضف تعليق

تابعونا علي FaceBook

Facebook Pagelike Widget

الاستطلاعات

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع ؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
جميع الحقوق محفوظه لـ بوابة شامل 24 الاخبارية - برمجة وتصميم شركة داتا ايجيبت للبرمجيات وتقنية المعلومات 2021 ©