باعت لامبورغيني مركبتها أوروس رقم 300 في دولة الإمارات. ومنذ عملية التسليم الأولى في أغسطس 2018، أصبحت هذه المركبة الرياضية الفائقة متعدّدة الاستعمالات (SUV) معيارًا ضمن فئتها؛ حيث تجمع بين روح السيارة الرياضية الفائقة وعملانية مركبة الـSUV. وتتابع أوروس تعزيز مكانتها أكثر وأكثر مع مرور الوقت، وذلك بفضل ما تتمتّع به من فرادة في التصميم وديناميكيات القيادة لتكون ’لامبورغيني‘ حقيقية. وتأتي هذه المركبة مزوَّدة بمحرّك V8 سعة 4.0 ليتر مع شاحن توربيني توأمي، وبالتالي تحظى بقوّة تبلغ 641 حصانًا مع عزم قدره 850 نيوتن-متر، وهي بهذا تناغم بشكل مثالي بين الأداء القوي والعملانية العالية، ما يجعلها واحدة من أكثر الطرازات المرغوبة في المنطقة.

 

وفي تعليق له على هذا الموضوع، قال باولو سارتوري، المدير الإقليمي لشركة ’أوتوموبيلي لامبورجيني S.p.A. في الشرق الأوسط وأفريقيا: تُعدّ ’أوروس‘ الطراز الأكثر مبيعًا ضمن مجموعتنا، وهي تتابع كسب المزيد من الشعبية والشهرة. ومع توافر 20 لونًا جديدًا وتقنيات جديدة وخيارات تخصيص إضافية، فإن ’أوروس‘ تتميّز بكونها ترسي المعايير لباقي المركبات ضمن فئتها. وفي ظل هذا التألّق، أودّ أن أتوجّه بالشكر إلى مجموعة الجزيري، وكيل لامبورغيني في الإمارات منذ زمن طويل، للدعم الكبير الذي تقدّمه منذ نحو 36 سنة. ونحن نتطلع سويًّا وبشوق كبير لما يحمله المستقبل لشراكتنا البارزة.

 

من جهته، قال بدر الجزيري، الرئيس التنفيذي لشركة ’الجزيري للسيارات: يعكس بيع الطراز الأحدث من أوروس مستوى الطلب الإيجابي الذي نشهده على هذه المركبة الرائعة. فالإمارات العربية المتحدة تشكّل سوقًا مهمة لدى لامبورغيني، وبالتالي سنستمر ببذل كل جهد لتلبية الطلب بين أوساط عملائنا بينما في الوقت ذاته نمنحهم أفضل المنتجات المتوافرة لدينا.